أخبار عاجلة
"مابثون": لحظة 1948 مرقمنة -

هل تؤيد عودة العلاقه الخليجيه السوريه؟

الإستفتاءات السابقة

مسلم ينأى عن مقاضاة رمضان بتهمة "السرقة"

مسلم ينأى عن مقاضاة رمضان بتهمة "السرقة"
مسلم ينأى عن مقاضاة رمضان بتهمة "السرقة"

هسبريس من الرباط

الاثنين 01 أبريل 2019 - 04:15

بعد الضجة التي خلفها التشابه الكبير بين أغنية الفنان المصري، محمد رمضان، ونظيره المغربي مسلم، والذي طالبه جمهوره بمتابعة رمضان بتهمة سرقة لحن أغنيته "الغول".

كشف محمد السريفي مدير أعمال الرابور المغربي، عن عدم وجود أية نية لمسلم لمتابعة الفنان المصري قضائيا، معتبرا أن "الاستلهام من فنان آخر جاري به العمل في الميدان الموسيقي، خاصة عند نجاح أغنية ما أو إيقاعات موسيقية، التي قد تتحول أحيانا إلى موضة موسمية".

وكان لحن أغنية "فايروس" للفنان رمضان، قد أثار استغراب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أن الأغنية مستنسخة عن أغنية "الغول" للفنان المغربي مسلم التي طرحها سنة 2016، حيث استندوا في تحليلهم إلى أن هناك تشابهاً باللحن في مطلع الأغنيتين رغم أن أغنية رمضان مصرية شعبية، وأغنية مسلم مغربية.

من جهة ثانية، كشف "ماندجر" الفنان المغربي، أن "مسلم يستعد لإصدار ديو غنائي جديد يجمعه بالرابور السعودي قصي"، مشيرا أن فكرة التعاون والاشتغال على عمل مشترك روادتهما قبل 3 سنوات من الآن، إلا أن انشغالات كلّ واحد منهما والزيارات القصيرة للفنان قصي لمدينة طنجة، حالت دون الإسراع في تنفيذ هذا المشروع الفني، الذي سينظم إليه بلال أفريكانو عبر الإشراف والتوزيع الموسيقي.

وعن تيمة الأغنية، يبرز السريفي أنه "رغم انفتاح مسلم على التعاون مع مجموعة من الأسماء الفنية الأخرى، إلا أنه سيظل وفيا للقضايا الاجتماعية التي يتناولها في أغانيه منذ بداية مسيرته الفنية".

وخلق الفرابور المغربي عبد الهادي المزوري، المعروف ب"مسلم"، المفاجأة على الدوام بإصداراته الجديدة، التي تنبش في أعمق مشاكل المجتمع المغربي بتفاصيله ويومياته، وانغمس في الحديث عن الفساد الأخلاقي والاجتماعي، وتناول قصص المقهورين في دروب مدينته طنجة وهوامشها.

وبدأ مسلم، منذ بداية مساره الفنّي، بإمكانات شبه منعدمة، واستطاع أن يحتل قلوب الشباب بالإصرار والعمل، ثم الصبر، واختار تناول أوضاع المقهورين وقضايا الشارع ومشاكل الشباب.

كما يحرص المزوري على أن تجد أغانيه تفاعلا لدى كل الطبقات الاجتماعية والفئات العمرية. ومنذ سنة 2006، بدأ يشتغل بمنطق أن "الراب" الذي يقدمه لم يعد له حد طبقي معين.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق كلية اللغة العربية في مراكش تحتفي بيوم الشعر
التالى يوسف الشطاطي .. فنان يحوّل المتلاشيات إلى "لوحات إيكولوجية"